Share this article

وزيرة العدل في ولاية ألمانية تريد معاقبة من يجبر أطفاله على الصيام

أعلنت وزيرة العدل في ولاية هيسن الألمانية، ايفا كونيه هيرمان، عن تأييدها لمعاقبة الأهالي الذين يجبرون أطفالهم على الصيام في ألمانيا.

وقالت في حوار مع صحيفة "بيلد" الألمانية نشرته اليوم الخميس (09 مايو/ أيار) "إن من يدفع الأطفال الصغار إلى الصيام في رمضان، يمارس ضغطا خطيرا على صحتهم". ويمكن أن تصل عقوبة هؤلاء الأهالي إلى 3 سنوات سجن.

وأشارت الوزيرة إلى المادة 171 من قانون العقوبات الألماني، القاضي بمعاقبة أهالي الأطفال الذين يخالفون واجب رعاية أطفالهم، بالحبس حتى 3 سنوات أو بغرامة مالية. وقالت إن هذه المادة "لا تكفي لتأمين الحماية الكاملة للأطفال والشبان لنمو شخصيتهم وتطورها بدون عوائق".

 وجاء في حوار وزيرة العدل في ولاية هيسن مع الصحيفة الألمانية، أن إجبار الأطفال على الصيام يشكل خطرا على صحتهم، وقالت يجب محاكمة الأهالي الذين يربون أطفالهم على التعصب الديني.

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا