Share this article

فصيلة دم ذهبية نادرة لايحملها سوى 43 شخصاً بالعالم

من بين العديد من فصائل الدم الشائعة والنادرة التي يحملها الناس، هناك فصيلة واحدة، تعد الأندر على الإطلاق، وهناك نحو 43 شخصاً فقط في العالم بأسره يحملونها، وتدعى «Rh null»، وتمتاز بعدم وجود العامل الرايزيسي فيها، وهو العامل الأكثر انتشاراً بين فصائل الدم لمعظم البشر.

ومن بين الـ 43 شخصاً الذين يحملون هذه الفصيلة النادرة، وفقاً لـ «ديلي ميل»، هناك تسعة أشخاص منهم من المتبرعين النشطين حالياً. وإلى جانب كوْن هؤلاء الأشخاص من المميّزين، فإن فصيلة الدم «Rh Null»، والتي أطلق عليها الخُبراء بفصيلة «الدم الذهبي»، تُعد قيّمة للغاية، وذلك باعتبارها فصيلة دم شامل، يستطيع صاحبها التبرُع لأي شخص لديه أنواع دم نادرة داخل نظام العامل الرايزيسي. ما يعني أن قدرة الشخص الحامل لهذه الفصيلة على إنقاذ حياة الآخرين، هائلة للغاية، عندما يتعلّق الأمر بنقل الدم.

الطبيب تييري بيرارد رئيس المختبر المرجعي الوطني للأمراض المناعية في باريس، أكد أن فصيلة الدم النادرة RHNULL هي دماء ذهبية، وفصيلة شاملة يمكنها أن تحل محل أي فصيلة نادرة متعارف عليها طبياً، وهذا نفس السبب الذي يجعلها من أغلى أنواع الدماء وأندرها في العالم، فحامل تلك الفصيلة لديه القدرة على إنقاذ الملايين من أصحاب الدماء النادرة.

وشرح بيرارد قائلاً:” لتبسيط الأمر، يمكنك أن تتخيل فصيلة الدم الذهبي كأب واحد لديه الملايين من الأبناء، هذا الأب لديه دماء غاية في الندرة والتميز، وأبناؤه كذلك، ولكنّ أبناءه ليس لديهم القدرة أو الإمكانية الكافية لحماية بعضهم البعض، ولذلك حين يظهر الأب “حامل فصيلة الدم الذهبي” يمكنه أن ينقذ أي ابن من أبنائه”.

وأكد أنه “إذا احتاج صاحب هذه الدماء نقل دم، فأي شخص يحمل أي فصيلة دم نادرة من الفصائل المتعارف عليها يكون قادراً على نقل الدم إلى صاحب الدماء الذهبية، هؤلاء القلة النادرة متفرقون حول العالم بين آسيا والولايات المتحدة الأميركية وأوروبا، وربما يكون هناك المزيد منهم بيننا، ولكن لم يتم الكشف عنهم حتى الآن”.

أحدث الموضوعات

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا