Share this article

شاهد اعتزال حبيب محمدوف بعد فوزه على الامريكى غايتجى

أعلن حبيب نور محمدوف اعتزاله، مؤكداً أن نزاله ضد الأمريكي جاستن غايثيجي هو الأخير له في يو إف سي.
وبكى البطل الأسطوري بعد فوزه في النزال الأخير في مسيرته، موضحاً أن إعلان اعتزاله هو وفاء بوعد قطعه لوالدته قبل ثلاثة أيام. وقد احتفظ حبيب نور محمدوف بلقب بطل العالم في الوزن الخفيف بعد فوزه على الأمريكي جاستن غايثيجي بالإخضاع في الجولة الثانية في بطولة يو إف سي 254 في جزيرة النزال بأبوظبي. وبذلك يكون أسطورة الفنون القتالية المختلطة حبيب نور محمدوف أنهى مسيرة حافلة بـ29 انتصاراً من دون هزيمة. وقد هنأ النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي البطل الروسي حبيب نور محمدوف بعد احتفاظه بلقب بطولة العالم للفنون القتالية المختلطة، عقب الفوز على الأمريكي جاستن غايثيجي في منافسات العودة إلى جزيرة النزال "يو إف سي 254" التي أقيمت في أبوظبي. ونشر رونالدو، من خلال خاصية "الاستوري" على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، صورة للبطل الأسطوري حبيب وهو على أرض الحلبة عقب فوزه بالنزال الأخير له وإعلانه الاعتزال، وعلق رونالدو:" تهانينا يا أخي، والدك فخور بك". يُذكر أن صداقة قوية تجمع بين كريستيانو رونالدو وحبيب نور محمدوف، إذ اعتاد النجم البرتغالي متابعة المقاتل الداغستاني المسلم ودعمه خلال النزالات التي خاضها طوال مسيرته التي توَّجها بـ29 انتصاراً من دون هزيمة وشهدت مسيرة حبيب البالغ 32 عاماً التتويج ببطولات UFC في النسخ 165 و219 و223 و229 و242 في فئة الوزن الخفيف ضمن الحدث الرئيسي وببطولات نسخ 148 و160 ضمن الحدث التمهيدي. واستطاع الروسي كذلك الفوز ببطولة كأس الاتحاد الوطني في نسختيه الـ14 والـ15 في 2011. وعلى صعيد الأرقام القياسية، فإن حبيب استطاع تحقيق رقم قياسي خلال مواجهة أبيل تروجيلو في 25 مايو 2013 في UFC 160 ضمن العرض التمهيدي، حيث أنه أول مقاتل، يحمل منافسا خلال نزال واحد وإسقاطه على الحلبة بـ21 مرة من أصل 28 محاولة. حبيب نور محمدوف أول روسي وأول مسلم يفوز بلقب بطل العالم في الفنون القتالية المختلطة في الوزن الخفيف. وأصبح أيقونة والأشهر في هذه الرياضة، إذ اكتسب شهرته بسبب العديد من المواقف التي حظيت على إعجاب الملايين حول العالم، خصوصاً خلال النزال الشهير الذي جمعه بالأيرلندي ماكغريغورقبل عامين وعوقب من قبل والده عبد المنعم إثر الاشتباكات التي حدثت بين الثنائي وأدت إلى توقيع عقوبة دولية عليهما، حيث رد حبيب على منافسه وقلل منه ومن تمسكه بدينه، ليتحول بعدها حبيب إلى أيقونة في العالم الإسلامي. ومن أكثر اللقطات التي اشتهر بها البطل الأسطوري حينما كان صغيراً وظهر وهو يصارع دبا صغيراً جلبه له والده، وهي من أكثر اللقطات التي شهدت انتشاراً عالمياً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، وجعلت حبيب واحداً من أكثر المقاتلين قوة في التاريخ.

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا