Share this article

السعودية العاشرة عالمياً في سرعة الإنترنت

قفزت المملكة العربية السعودية إلى المرتبة العاشرة عالمياً في سرعة الإنترنت، حيث تمكنت خلال شهر أبريل الماضي من رفع متوسط سرعة الإنترنت المتنقل إلى 55.71 ميجابايت في الثانية.
وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس" أن خدمات الإنترنت في المملكة شهدت طلبا متزايدا من المستخدمين خلال الفترة الماضية بعد تطبيق العديد من الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد. وكشفت هيئة الاتصالات السعودية في وقت سابق أن معدل استهلاك البيانات للشخص الواحد في المملكة قبل أزمة "كورونا" بلغ 600 ميجا بايت من البيانات في اليوم، وهو ضعفي المتوسط العالمي، فيما نما هذا المعدل إلى أن بلغ 920 ميجابايت في اليوم بعد البدء في تطبيق الإجراءات الاحترازية وهو مايعادل أكثر من ثلاثة أضعاف المتوسط العالمي. وكانت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات قد وفرت للمشغلين استخدام ترددات إضافية في النطاقين (700-800) ميجاهرتز بعرض نطاق (40) ميجاهرتز، لتمثل هذه الترددات زيادة بنسبة 50 بالمئة في الترددات المستخدمة في تلك النطاقات من قِبل مقدمي الخدمات في المملكة؛ سعيا لتلبية الطلب المتزايد لخدمات الإنترنت، وتعزيزاً لأداء الشبكات بما يسهم في تمكين الأفراد وقطاع الأعمال من أداء أعمالهم ونشاطاتهم بكل يسر وسهولة. يشار إلى أن المملكة كانت تحتل المرتبة 105 في ذات التصنيف عام 2017 قبل أن تحقق هذه القفزة النوعية التي تتجاوز ما نسبته 500 بالمئة في تحسن سرعة الوصول إلى الإنترنت من خلال الشبكات المتنقلة، بعد إعادة توزيع الطيف الترددي ورفع مخصصات خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات منه بما يتماشى مع خطط التحول الرقمي في المملكة.

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا