Share this article

أندرويد 12 يحذف تطبيقاتك وبياناتك الغير مستخدمة تلقائياً

يُتوقع من مستخدمي "أندرويد" في جميع أنحاء العالم الحصول على التحديث الرئيسي التالي المعروف باسم "أندرويد 12" في الخريف، ويبدو أن التحديث، صُمم ليشمل ميزة تحذف تلقائيا بعض تطبيقاتك والبيانات التي تحتفظ بها".

وقبل الإصدار، بدأت غوغل في عرض الميزات والتفاصيل في إصدارات تجريبية من البرنامج.

وسيتضمن "أندرويد 12" عنصر واجهة مستخدم جديد للمحادثات ونظام السمات المستند إلى الخلفية ونمط إلغاء القفل المعاد تصميمه.

ووفقا لما أفاد به مطورو XDA، يبدو أن "أندرويد 12" سيحذف البيانات تلقائيا من تطبيقات الجهاز غير المستخدمة، للمساعدة في إخلاء بعض المساحة. وستوفر ميزة "وضع سبات التطبيق" هذه، مساحة لمزيد من التطبيقات والصور والمزيد على جهاز المستخدم، عن طريق حذف الملفات المؤقتة تلقائيا من التطبيقات غير المستخدمة.

وعلى عكس ميزات "أندرويد 12" الأخرى الواردة، لم تظهر أداة "وضع سبات التطبيق" في إصدارات Developer Preview السابقة. ومع ذلك، تمكّن مطورو XDA من تأكيد تضمين الميزة في "أندرويد 12" بفضل البنية المسربة لنظام التشغيل الذي تمكنوا من الحصول عليه.

وقال الموقع إن ميزة "وضع سبات التطبيقات" القادمة ستتوسع عند مفهوم "التطبيقات غير المستخدمة" وصفحة الإعدادات المضافة مع "أندرويد 11". وإلى جانب إزالة الملفات المؤقتة، ستعمل ميزة "أندرويد 12" المسربة أيضا على إبطال أذونات التطبيقات غير المستخدمة تلقائيا.

ونظرا لأنه سيتم حذف بيانات التطبيق المختارة فقط، فمن المحتمل أن يكون مقدار المساحة التي يوفرها المستخدمون في النهاية ضئيلا.

ومن المحتمل أن يكون ذلك تغييرا يفيد أولئك الذين يشغلون الهواتف ذات المستوى الأدنى، والتي تحتوي على مساحة تخزين صغيرة أكثر من غيرها.

ويمكن القول إن إلغاء الأذونات تلقائيا هو تغيير سيكون له تأثير أكبر على مستخدمي "أندرويد"، نظرا لعدد التطبيقات التي تطلب الأذونات التي لا يحتاجونها حقا.

من نحن

نحن مجموعة من الإعلاميين.. نؤمن بأن القادم أجمل وأن الحياة عبارة عن لوحة تنتظر الألوان.. نحن نولد ولوحة حياتنا بيضاء نقية ولكن مٍنا من يجعلها سوداء ومٍنا من يحافظ على نقائها وصفائها لتزدهر حياته بكل ألوان الفرح والتفاؤل. تعاهدنا ألا نكتب وننشر إلا كل ما هو صادق يبعث على الأمل ويصبغ حياتنا بألوان التفاؤل.

في هذا الموقع لن تجد إلا كل ما ييعث على السرور والتفاؤل والأمل بأن القادم أجمل. أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا