Share this article

من دبي.. "لينكد إن" تطلق خاصية "منصة الأعمال"

برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي .. أطلقت "لينكدإن" أكبر شبكة للمهنيين في العالم، خاصية "منصة الأعمال" أو "Open for Business" التي تتيح لأصحاب المهن المستقلين وأصحاب الأعمال الصغيرة والمتوسطة إضافة الخدمات التي يقدمونها على حساباتهم على الشبكة بما يعزز إمكانية اكتشافهم وتوظيفهم.
حضر إطلاق المنصة الجديدة معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل وألان بلو، الشريك المؤسس لشبكة لينكدإن، الذي وصل إلى دبي خصيصا للمشاركة في هذا الحدث الذي يعد الأول من نوعه عالميا للشبكة التي تضم في عضويتها نحو 660 مليون مهني ومتخصص من مختلف انحاء العالم. كما حضر حفل إطلاق "منصة الأعمال"، التي ستتوفر لمستخدميها حول العالم بـ28 لغة معالي عمر بن سلطان العلماء وزير دولة للذكاء الإصطناعي و سعادة عبد الله البسطي، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي وسعادة عبدالله بن طوق، أمين عام مجلس الوزراء، ومالك آل مالك، الرئيس التنفيذي لمجمعات تيكوم للأعمال وعائشة ميران مساعد الأمين العام لقطاع الاستراتيجية والحوكمة في المجلس التنفيذي لإمارة دبي. تأتي هذه الخطوة في الوقت الذي تتعزز فيه جاذبية دبي كمركز رئيس للأعمال في المنطقة مع تواصل الجهود الرامية لتحقيق الهدف الاستراتيجي الذي حدده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" " لتكون دبي أرض المواهب تأكيدا على موقعها كمدينة عالمية تسعى لأن يكون لها دور مؤثر في صنع المستقبل باستقطاب أفضل العقول وأحسن الكفاءات الخلاقة وأن تكون النافذة التي تطل من خلالها أكثر الطاقات البشرية إبداعا على فرص المستقبل وتمكنها من الوصول إليها والاستفادة منها. و أكد سعادة عبد الله البسطي أن المكانة المهمة التي تتمتع بها إمارة دبي كمركز رئيس لريادة الأعمال والابتكار والحلول الذكية هي نتاج الرؤية الاستشرافية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" والتوجيهات والمتابعة المستمرة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، بهدف خلق منظومة متطورة تدعم البنية التحتية اللازمة لنمو الأعمال الصغيرة والمتوسطة وبما يدفع عجلة التنمية الاقتصادية .. مشيرا إلى أن اختيار "لينكدإن" دبي لإطلاق "منصة الأعمال" دليل على الثقة العالمية التي تحظى بها الإمارة كوجهة اقتصادية واستثمارية جاذبة . و قال : "يحظى دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة باهتمام كبير في جميع السياسات والاستراتيجيات الاقتصادية في دبي وتشكل منصة الأعمال حلا لأحد التحديات التي تواجهها هذه الشركات والمتمثل في الوصول إلى العملاء المحتملين ما يجعلها محفزا لها على النمو وبما يسهم في تعزيز دور الأعمال الصغيرة والمتوسطة في دفع عجلة الاقتصاد المحلي ورفع مستوى تنافسيته وترك أثر كبير على النمو الاقتصادي العالمي ومن جانب آخر تحسين المناخ الاقتصادي وبيئة الأعمال في دبي". من جانبه قال ألان بلو : " تلتزم "لينكد إن" بتوفير فرص اقتصادية عبر ربط المهنيين حول العالم ببعضهم البعض" .. مشيرا إلى أن إطلاق منصة الأعمال يأتي تأسيسا على إدراكنا للتحدي الذي يواجهه العديد من أصحاب الأعمال الصغيرة والمتمثل بالوصول إلى العملاء المحتملين، حيث تمكن هذه الخاصية منتسبي الشبكة من استعراض خدماتهم والتواصل مع هؤلاء العملاء. وأضاف : " سعداء بإطلاق هذه المنصة عالميا من إمارة دبي التي وضعت ريادة الأعمال والابتكار و الحلول الذكية ضمن أولويات استراتيجيتها الاقتصادية وكلي ثقة بأن الخاصية الجديدة ستمنح مستخدميها حول العالم أفضلية تساعدهم على تنمية أعمالهم". كان سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي قد زار المركز الإقليمي لشركة "لينكد إن" العالمية في دبي العام الماضي .. واطلع على نشاط الشركة وما تقدمه من خدمات وآلية عملها في المنطقة من خلال مقرها الإقليمي في دبي وخططها الاستراتيجية في الابتكار وتنويع الخدمات التي تقدمها لمشتركيها. وتتيح "منصة الأعمال" للمهنيين المستقلين وأصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة إمكانية عرض خدماتهم أمام أكثر من 660 مليون عضو في شبكة لينكد إن .. وتعتبر مكملا للأدوات والميزات المتوفرة حاليا والتي تدعم رؤية الشبكة الرامية إلى توفير فرص اقتصادية متنوعة لجميع المهنيين حول العالم سواء على صعيد تنمية العمل أو اكتساب عملاء جدد أو جلب مواهب استثنائية أو توسيع الشبكة المهنية. و نجحت دبي في تعزيز مكانتها كمركز عالمي لريادة الأعمال والابتكار بفضل جهودها انطلاقا من منظومة البنية التحتية المتطورة التي تدعم القطاع الخاص وتخلق الفرص للشركات الصغيرة والمتوسطة. وشهدت السنوات القليلة الماضية ازدهارا لافتا و تطورا نوعيا لأنشطة ريادة الأعمال في الإمارة ونموا قويا لقطاع للشركات الصغيرة والمتوسطة فيها لاسيما في ضوء النجاحات المتعاقبة التي شهدتها تلك الفترة لمجموعة من الأعمال الصغيرة التي تحولت خلال وقت وجيز إلى أعمال ناجحة جذبت أنظار مجتمع الاستثمار العالمي لتشهد دبي عقد مجموعة صفقات مليارية استحوذت خلالها شركات عالمية كبرى على شركات انطلقت وتأسست في دبي وأثبتت نجاحا نوعيا أهل للوصول لتلك الصفقات والتي تركزت في قطاع التكنولوجيا بما يعكس تنامي أهمية دبي كمركز للتكنولوجيا والمستقبل. ومن بين تلك الصفقات شركة "ميديا دوت نت" التي تم بيعها مؤخرا في صفقة قيمتها 3.3 مليار درهم وشركة "كريم" التي استحوذت عليها شركة " أوبر" العالمية مقابل نحو 11.4 مليار درهم وشركة "سوق. كوم" التي استحوذ عليها عملاق التجارة الإلكترونية في العالم "أمازون" وغيرها. و وفقا لأرقام مركز دبي للإحصاء .. فإن الشركات الصغيرة والمتوسطة تسهم بأكثر من 47% من الناتج المحلي الإجمالي السنوي للإمارة ويشكل هذا القطاع 95% من شركاتها كما أن نحو 50% من الشركات الموجودة في دبي هي شركات ناشئة. وبمناسبة الإطلاق .. تم عرض نبذة عن المنصة الجديدة على برج خليفة، أيقونة إمارة دبي وأعلى برج في العالم. وتتيح الخاصية الجديدة لجميع من يسعى لإيجاد خدمات مهنيين مستقلين البحث والفلترة ضمن أعضاء المنصة لتحديد مزودي الخدمات الأكثر ملاءمة لاحتياجاتهم. وحالما يظهر مزودو الخدمات في نتائج البحث، يمكن الاطلاع على القائمة الكاملة للخدمات التي يقدمونها إضافة إلى رابط لصفحة شركاتهم "إن وجد" وإرسال رسالة مباشرة في حال كانت هناك استفسارات إضافية.

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا