Share this article

لعشاق المغامرات.. في "إي- كارت زعبيل" أول تجربة "إي-كارتينغ" من نوعها في الإمارات

عشاق المغامرات على موعد مع تجربة ترفيهية مشوقة في "إي- كارت زعبيل"، أول تجربة "إي-كارتينغ" داخلية من نوعها في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك في "دبي مول زعبيل".
مركز "إي-كارت زعبيل" هو وجهة مصممة بمعايير احترافية لسباقات سيارات "غو-كارت" وهي مناسبة للعائلات والناشئين الذين يبلغ طولهم 140 سنتمتراً أو أكثر، وتضم مساراً حديثاً للسباق، مع سيارات كهربائية سريعة وعالية الجودة تنسجم مع أعلى المعايير الدولية للسلامة، وبإشراف فريق من الخبراء المعتمدين. وتقدم "إي-كارت زعبيل" تجربة مفعمة بالتشويق للسائقين الذين تتاح لهم فرصة قضاء وقت كافٍ على المسار لتحسين زمن إنهائهم للسباق، أو التنافس مع المشاركين الآخرين. وتتميز السيارات الكهربائية بكونها صديقة للبيئة وخالية كلياً من الانبعاثات. ويضم مسار "إي-كارت زعبيل" 11 سيارة كحد أقصى في نفس الوقت على المسار. وسيتم تسجيل الزمن الذي يسجله اللاعبون باستخدام تقنيات ذكية مدمجة في السيارة، مع إمكانية مشاركة النتائج عبر الإنترنت. ويمكن أيضاً حجز فعاليات السباق الجماعية مسبقاً لأحد عشر مشاركاً كحد أقصى مع إمكانية الإعادة. كما تعتبر "إي-كارت زعبيل" وجهة مثالية لحفلات أعياد الميلاد. وتولي "إي-كارت زعبيل" أولوية قصوى لاحتياطات الأمان والسلامة، وهو ما يشمل استخدام أحدث وأفضل أنواع السيارات في المسار، بالإضافة إلى تزويد الضيوف بالخوذات وملابس السباق لضمان سلامتهم. علماً أنه يتوجّب على جميع الزوار التسجيل مسبقاً قبل الحجز، والوصول قبل 20 دقيقة إلى الموقع ليقوم فريق العمل بتعريفهم على معايير السلامة الواجب اتباعها تحت إشراف فريق مختص على مسار السباق. "إي-كارت زعبيل" هي الخيار المثالي لقضاء أوقات مفعمة بالمرح والتسلية مع أفراد العائلة، أو الانضمام إلى تمارين الفرق الجماعية التي يمكن تنظيمها مع زملاء العمل كأنشطة ترفيهية للشركات. ويمكن اختبار هذه التجربة المميزة مقابل 95 درهماً فقط للشخص، وهي متاحة لجميع الزوار الذين تزيد أعمارهم على 14 عاماً. وتعتمد "إي-كارت زعبيل" على أحدث التقنيات الذكية وأكثرها تطوراً في هذا المجال. يضمّ "دبي مول زعبيل" العديد من المتاجر الجديدة بالإضافة إلى المطاعم والمقاهي المميزة التي تمثل وجهة مثالية للاسترخاء بعد تجربة حافلة بالتشويق في "إي-كارت زعبيل".

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا