Share this article

في أبو ظبي.. 72 وزيرا و500 رئيس تنفيذي يضعون خارطة طريق لمستقبل الطاقة العالمي

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" .. تتواصل لليوم الثاني على التوالي فعاليات "مؤتمر الطاقة العالمي الرابع والعشرين" الذي يعقد تحت شعار "الطاقة من أجل الازدهار" في مركز أبوظبي الوطني للمعارض ويستمر حتى 12 سبتمبر الجاري.
ويؤكد المشاركون في "مؤتمر الطاقة العالمي 2019 " على مكانة أبوظبي الرائدة في قطاع الطاقة على مستوى العالم ودورها في إيجاد حلول لتحديات استدامة إمدادات الطاقة وتنويع مصادرها. ويستهدف المؤتمر - الذي انطلقت أعماله أمس وسط حضور دولي كبير لقادة وخبراء قطاع الطاقة على مستوى العالم - مواجهة التحديات ووضع خارطة طريق لمستقبل الطاقة العالمي بمشاركة 72 وزيرا و500 رئيس تنفيذي في أكبر تجمع دولي لمواجهة تحديات القطاع ورسم ملامح مستقبل الطاقة من خلال أكثر من 80 جلسة حوارية تستعرض قضايا الطاقة والتطورات التي يشهدها القطاع. ويشكل " مؤتمر الطاقة العالمي 2019 " الفعالية الأكبر والأكثر نفوذا في العالم بمجال الطاقة ومنصة الحوار العالمية لقادة الحكومات والقطاع والمستثمرين والمبتكرين وخبراء الطاقة لدراسة ومواجهة التحديات التي تواجه المستثمرين والمستهلكين وفتح أسواق جديدة بالإضافة إلى عرض الدول والشركات أحدث التقنيات المبتكرة في هذا القطاع الحيوي.

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا