Share this article

بعد أن وصل عددهم 16 ألف شخص.. "دبي للسياحة" تعلن استمرار تلقي طلبات الراغبين في العمل الافتراضي

أكدت مؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري «دبي للسياحة»، أنها شهدت زيادة في أعداد الطلبات الخاصة بـ«برنامج العمل الافتراضي» الذي تم إطلاقه خلال أكتوبر 2020.

وأشارت إلى أن أكثر من 16 ألف شخص اختاروا الاستفادة من قرار تمديد التأشيرات السياحية بالمجان، الذي تم الإعلان عنه في نهاية ديسمبر الماضي، مع اختيار العديد منهم البقاء في دبي للعمل عن بُعد، وتوقعت المؤسسة أن يتحول هؤلاء الأشخاص كذلك إلى فئة العمل الافتراضي، وبدوام كامل، في الأسابيع المقبلة.

مكانة دبي

وتفصيلاً، قال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، التابعة لدائرة السياحة والتسويق التجاري، عصام كاظم، إن استجابة دبي الفعّالة للتداعيات التي أفرزتها جائحة فيروس كورونا «كوفيد-19»، أسهمت في تعزيز سمعة الإمارة وإمكاناتها الهائلة، ما انعكس بشكل كبير في توجّه العديد من الأشخاص لاختيارها، لتكون محل إقامتهم الدائمة أو شبه الدائمة.

وأكد كاظم لـ«الإمارات اليوم» وجود زيادة في أعداد الطلبات الخاصة بـ«برنامج العمل الافتراضي»، الذي تم إطلاقه خلال أكتوبر الماضي، لافتاً إلى أن أكثر من 16 ألف شخص اختاروا الاستفادة من قرار تمديد التأشيرات السياحية بالمجان، الذي تم الإعلان عنه في نهاية ديسمبر 2020، مع اختيار العديد منهم البقاء في دبي للعمل عن بُعد. وتابع: «نتوقع أن يتحول هؤلاء الأشخاص كذلك إلى فئة العمل الافتراضي وبدوام كامل، في الأسابيع المقبلة، إذ تتاح لهم الفرصة لتجربة أسلوب الحياة العصري الذي يستمتع به أكثر من 200 جنسية حول العالم في دبي».

«العمل الافتراضي»

وكانت دبي أطلقت، في أكتوبر عام 2020، «برنامج العمل الافتراضي» الذي يتيح الفرصة أمام المهنيين الأجانب الذين يعملون عن بُعد، للإقامة في الإمارة، مع الاستمرار في القيام بمهام عملهم مع الشركات التي ينتمون إليها، وتقع مقارها خارج الدولة.

ويوفر البرنامج، الذي تصل مدته إلى عام كامل قابل للتجديد، بناء على تقديم طلب جديد، للأشخاص العاملين عن بُعد وكذلك عائلاتهم، فرصة الإقامة سنوياً في دبي، التي تعد واحدة من أكثر الوجهات العالمية تميزاً في مجالي السياحة والأعمال، والتي تتمتع ببنية تحتية رقمية متطورة عالية الكفاءة والاعتمادية، وتسهم في تسهيل أعمالهم، فضلاً عما توفره الإمارة من بيئة آمنة تتميز بأسلوب حياة عصري، وتبلغ كلفة هذا البرنامج السنوي 287 دولاراً، إضافة إلى تأمين صحي ساري المفعول في دولة الإمارات، ورسوم الطلب لكل شخص.

ويمكن التقدم بالطلبات عبر الموقع الإلكتروني، في وقت يتيح البرنامج للأشخاص استخدام كل الخدمات المتعلقة بالإقامة والعمل في دبي، التي تشمل، على سبيل المثال لا الحصر، الاتصالات، وفتح الحسابات المصرفية، والتعليم وغيرها، وذلك بما يمكّنهم من ممارسة حياتهم الطبيعية في مدينة تستضيف أكثر من 200 جنسية.

من نحن

نحن مجموعة من الإعلاميين.. نؤمن بأن القادم أجمل وأن الحياة عبارة عن لوحة تنتظر الألوان.. نحن نولد ولوحة حياتنا بيضاء نقية ولكن مٍنا من يجعلها سوداء ومٍنا من يحافظ على نقائها وصفائها لتزدهر حياته بكل ألوان الفرح والتفاؤل. تعاهدنا ألا نكتب وننشر إلا كل ما هو صادق يبعث على الأمل ويصبغ حياتنا بألوان التفاؤل.

في هذا الموقع لن تجد إلا كل ما ييعث على السرور والتفاؤل والأمل بأن القادم أجمل. أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا