Share this article

الإمارات.. 4 طالبات يبتكرن جهازاً يحدّ من تجاوز السرعة على الطرق

ابتكرت أربع طالبات في كلية التقنية العليا للطالبات في الشارقة، جهازاً للحد من السرعة الزائدة للمركبات على الطرق الخارجية، عن طريق التقاط صور وتحليلها عبر تطبيق «MatLap» الذكي على الهواتف المتحركة، والذي يحدد سرعة الشارع وينبه قائد المركبة بالسرعة المحددة للطريق.

وقالت الطالبات: علياء آل علي، وفاطمة الرئيسي، ومريم الزرعوني، وميعاد البلوشي، لـ«الإمارات اليوم»، إن «هدفنا من هذا الابتكار تقليل نسبة الحوادث، وجعل القيادة أكثر متعة للسائقين، والحفاظ على سلامتهم، من خلال التأكد من عدم تجاوز الحد الأقصى للسرعة المقررة على الطرق، ما يجنبهم التعرض للحوادث والمخالفات».

وأضفن أن «جهاز تحديد السرعة» عندما ينبه قائدي المركبات بالسرعات المحددة يتيح لهم الفرصة للتركيز على مراقبة حالة الطريق، أكثر من بحثهم عن لوحات السرعة، وسيصدر الجهاز صوت تنبيه للسائق عند تجاوز الحد الأقصى للسرعة.

وأوضحت الطالبات أن جهاز (تحديد السرعة) يتكون من كاميرا لالتقاط الصور، مرتبطة بتطبيق ذكي على الحاسوب، وتتم مقارنة سرعة المركبة في الصورة الملتقطة بقاعدة البيانات حول سرعة الشارع، لإخطار قائد المركبة بالسرعة المحددة، عن طريق إصدار صوت تنبيهي.

وذكرن أن الابتكار يضم كاميرا ووحدة تحكم تلتقط إشارات المرور لتحليلها وتحديد الحد الأقصى للسرعة، حتى يتمكن السائق من ضبط سرعته.

وشرحت الطالبات طريقة عمل الجهاز، بأنه يعتمد على استخدام معالجة الصور لالتقاط السرعة المرورية وتحليلها، فتستقبل وحدة التحكم الصور من الكاميرا وتنبه السائق وفقاً لحد السرعة الأقصى للشارع، ومن ثم إرسال إشارة إلى السيارة لضبط السرعة، ومن ثم يمكن التحكم في هذه السرعة عن طريق استخدام الفرامل التلقائية (ذاتية التحكم)، أو منبه السرعة لإبلاغ السائق بتجاوزه الحد الأقصى للسرعة.

وأشارت الطالبات إلى أنهن شاركن بالمشروع في مسابقة «بالعلوم نفكر 2019» الذي نظمته مؤسسات الإمارات في دبي خلال شهر فبراير الماضي، وحظي بإشادة من لجنة التقييم.

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا