Share this article

الإمارات.. قريبا إجراءات مشددة لتقييد حركة غير المطعمين بلقاح كورونا

أعلنت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الناجمة عن جائحة كورونا (كوفيد-19) أنه يتم حالياً دراسة اتخاذ إجراءات مشددة قريباً في جميع القطاعات لتقييد حركة غير المطعمين كخطوة لتطبيق الإجراءات الوقائية مثل عدم السماح لهم بدخول بعض الأماكن والحصول على بعض الخدمات، بهدف ضمان صحة وسلامة الجميع.

وأشارت إلى أن من لديهم مانع طبي، فإنها توصي بمراجعة الطبيب المختص في المراكز الصحية المعتمدة من قبل الجهات الصحية لتحديد مدى إمكانية التطعيم من عدمه حسب الحالة الصحية لكل شخص.

ودعت اللجنة الجميع إلى أخذ المعلومات والحقائق العلمية عن اللقاحات في الدولة من المصادر الرسمية والجهات المختصة وعدم تناقل أي معلومات غير دقيقة حول هذا الموضوع. موضحة أننا نتحمل اليوم جميعاً كأفراد مسؤوليتنا تجاه المجتمع ودورنا في الحفاظ على صحته وسلامته ودعم كافة الجهود الوطنية التي ترمي نحو المضي قدماً نحو مرحلة التعافي والعودة من جديد للحياة الطبيعة وممارسة كافة أنشطتنا كما كنا في السابق. وأن التردد اليوم يقف عائق أمام ما نصبوا إليه ويعرض أهلك ومحبينك ومجتمعك للخطر، تلقيك التطعيم سيسهم في تحصين وحماية هذا المجتمع من هذا الوباء.. التطعيم هو طريقنا الأمثل للتعافي والعودة للحياة الطبيعية.

وأوضحت أن الحملة الوطنية للقاح نجحت بتقديم التطعيم لعدد 5,081,853 كجرعة أولى وعدد 3,836,521 كجرعة ثانية وبذلك تم تحقيق نسبة 65.54% من إجمالي الفئة المؤهلة. كما تم تحقيق نسبة 74.63% لمن هم فوق 60 عاماً. وأظهرت النتائج الأولية للحالات الإيجابية للحاصلين على الجرعة الثانية نسبة قليلة جداً حيث تراوحت فاعلية اللقاح من جيد جداً إلى ممتاز.

وأكدت الهيئة على ضرورة وأهمية استكمال جميع الفئات المؤهلة للتطعيم، الذين يتجاوزون عمر 16 عاما، وذلك بهدف الوصول إلى مرحلة التعافي التام بإذن الله، ووقاية المجتمع من التعرض للفيروس المتحور، ومن ثم الحيلولة دون التعرض لمضاعفات خطيرة. خاصة وأن اللقاح أصبح متاحاً بصورة سهلة وسريعة وفي جميع مناطق الدولة للمواطنين والمقيمين.

وتماشياً مع خطة القطاع الصحي في الدولة، لتوفير لقاح كوفيد19 والوصول إلى المناعة المكتسبة الناتجة عن التطعيم، سيتم التركيز في الفترة المقبلة على تطعيم الجميع.

وأهابت الهيئة بالجمهور الكريم مواطنين ومقيمين ممن تجاوزوا 16 عاما ولم يتلقوا التطعيم إلى الآن بضرورة التوجه لأقرب مركز للتطعيم وأخذ اللقاح.

 

من نحن

نحن مجموعة من الإعلاميين.. نؤمن بأن القادم أجمل وأن الحياة عبارة عن لوحة تنتظر الألوان.. نحن نولد ولوحة حياتنا بيضاء نقية ولكن مٍنا من يجعلها سوداء ومٍنا من يحافظ على نقائها وصفائها لتزدهر حياته بكل ألوان الفرح والتفاؤل. تعاهدنا ألا نكتب وننشر إلا كل ما هو صادق يبعث على الأمل ويصبغ حياتنا بألوان التفاؤل.

في هذا الموقع لن تجد إلا كل ما ييعث على السرور والتفاؤل والأمل بأن القادم أجمل. أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا