Share this article

تويتر يحذف تغريدات تأمل وفاة ترامب

قالت شركة تويتر، عملاق مواقع التواصل الاجتماعي يوم الجمعة، إن المنشورات التي تأمل في وفاة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي ثبتت إصابته مؤخراً بفيروس كورونا، سيجري حذفها تماشياً مع سياسة الشركة.
وقال فريق الاتصالات في تويتر، إن "التغريدات التي تتمنى أو تأمل في الموت أو الأذى الجسدي الخطير أو المرض القاتل ضد أي شخص غير مسموح بها وسيجري حذفها"، مضيفاً أن "هذا لا يعني التعليق تلقائياً". ومع ذلك، تسمح سياسة موقع فيس بوك المعلنة بالعديد من التصريحات التي تدعم وفاة شخصيات عامة ما لم تكن الهجمات شديدة بشكل خاص أو تشير إلى حساب الشخصية العامة. وفي بيان منفصل لمجلة "فايس"، قالت تويتر: "نحن نعطي الأولوية لحذف المحتوى عندما يكون به دعوة واضحة لاتخاذ إجراء من المحتمل أن يسبب ضررا في العالم الحقيقي". وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تصريحات دعم، ولكن أيضاً للإعراب عن الكراهية، بما في ذلك تمنيات بالموت، للرئيس ترامب بعد إعلانه في وقت مبكر يوم الجمعة عن إصابته بفيروس كورونا.

من نحن

نحن مجموعة من الإعلاميين.. نؤمن بأن القادم أجمل وأن الحياة عبارة عن لوحة تنتظر الألوان.. نحن نولد ولوحة حياتنا بيضاء نقية ولكن مٍنا من يجعلها سوداء ومٍنا من يحافظ على نقائها وصفائها لتزدهر حياته بكل ألوان الفرح والتفاؤل. تعاهدنا ألا نكتب وننشر إلا كل ما هو صادق يبعث على الأمل ويصبغ حياتنا بألوان التفاؤل.

في هذا الموقع لن تجد إلا كل ما ييعث على السرور والتفاؤل والأمل بأن القادم أجمل. أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا