Share this article

بسبب "كورونا": السعودية تؤجل إبرام عقود الحج

طلبت السعودية من المسلمين الذين يعتزمون أداء فريضة الحج هذا العام التريث قبل إبرام عقود رحلات الحج في ظل غياب رؤية واضحة لتطورات انتشار فيروس كورونا.
وقال وزير الحج والعمرة، محمد صالح بن طاهر بنتن، إن المملكة قلقة بشأن سلامة الحجاج، وحث الناس على "التريث قبل إبرام عقود (الحج)". وكان من المتوقع سفر نحو مليوني شخص إلى مكة والمدينة في شهري يوليو/تموز وأغسطس/آب المقبلين لأداء شعائر الحج. وعلقت السلطات بالفعل رحلات العُمرة كإجراء احترازي يهدف إلى الحد من انتشار فيروس كورونا. كما منعت الأشخاص من دخول مكة والمدينة، وكذلك العاصمة الرياض، في خطوة لاحتواء تفشي الفيروس الذي أصاب نحو 1563 شخصا وأدى إلى وفاة 10 أشخاص في السعودية. وقال بنتن للتلفزيون الرسمي: "السعودية مستعدة بشكل كامل لخدمة الحجاج والمعتمرين". وأضاف: "لكن في ظل الظروف الحالية، نحن نتحدث عن جائحة عالمية، جائحة نسأل الله السلامة منها، وتحرص المملكة على الحفاظ على صحة المسلمين والمواطنين". وقال: "لذا طلبنا من إخواننا المسلمين في جميع دول العالم التريث قبل إبرام أي عقود (مع شركات تنظيم الرحلات السياحية) حتى تتضح الرؤية". وأضاف أن وزارتي الحج والصحة تجريان أعمال تفتيش للفنادق التي تستخدم حاليا لإيواء المعتمرين الذين كانوا يؤدون العُمرة قبل تعليقها، ثم أُمروا بالعزل الذاتي أو الذين لم يتمكنوا من العودة إلى بلادهم. كما قال الوزير إنه في الوقت الحالي، سيجري تعويض الأشخاص الذين اشتروا تأشيرات عُمرة، ولم يتمكنوا من استخدامها.

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا