Share this article

أمريكا.. بايدن يعين فريقا للعلاقات العامة كله من النساء

عيّن الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن فريقا كل أعضائه من النساء لتولي مهمة المكتب الصحفي للبيت الأبيض في إدارته المرتقبة.
ويقول مكتب الرئيس المنتخب إن هذه هي المرة الأولى في تاريخ البلاد التي يتولى فيها هذه المهمة فريق كل أعضائه سيدات. وترأس الفريق كيت بيدنغفيلد، التي كانت نائبة لمدير العلاقات العامة في حملة بايدن. وستتولى جينيفر ساكي منصب السكرتير الصحفي لـ بايدن. وكانت ساكي مديرة للعلاقات العامة في البيت الأبيض في عهد الرئيس السابق باراك أوباما. وتعهد بايدن بتشكيل إدارة تعكس التنوع في البلاد. وقال في بيان: "فخور اليوم إذ أعلن أول فريق علاقات عامة للبيت الأبيض كل أعضائه من النساء المؤهلات واللائي يمثلن توجهات متنوعة ستنعكس ولا ريب في عملهن بما يؤكد الالتزام بإعادة بناء هذا البلد على نحو أفضل". أما منصب المستشار الصحفي لنائبة الرئيس المنتخب كامالا هاريس، فتتشاركه كل من سيمون ساندرز وآشلي إتيان. ولا يتطلب شغل منصب في المكتب الصحفي موافقة مجلس الشيوخ كما هي الحال مع المناصب الوزارية. وفي أعقاب إعلانه الفوز في الانتخابات، كشف بايدن عن اختياراته الأولية للشخصيات التي من المفترض أن تتولى المناصب الكبرى في الحكومة. وقال بايدن الأسبوع الماضي إنه اختار فريقا يعكس حقيقة أن أمريكا قادمة مجددا، مضيفا أن فريقه كفيل بضمان الأمن والأمان في البلاد التي تقود العالم. وتعرض بايدن يوم الأحد لكسور طفيفة في قدمه التي انزلقت بينما كان يلاعب كلبه ميجور. وقال بيان صادر عن الطبيب المعالج إن بايدن قد يضطر إلى ارتداء حذاء طبي "لعدة أسابيع" لكي يتمكن من المشي. ومن المقرر أن يؤدي بايدن اليمين الدستورية يوم 20 يناير/كانون الثاني المقبل. ويتلقى بايدن اليوم الاثنين أول موجز رئاسي يومي بالأحداث، وهو موجز استخباراتي سري للغاية. وأُعلن عن بدء عملية انتقال السلطة قبل نحو أسبوع. ووافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على بدء الانتقال الرسمي للسلطة إلى الرئيس المنتخب بايدن.

من نحن

نحن مجموعة من الإعلاميين.. نؤمن بأن القادم أجمل وأن الحياة عبارة عن لوحة تنتظر الألوان.. نحن نولد ولوحة حياتنا بيضاء نقية ولكن مٍنا من يجعلها سوداء ومٍنا من يحافظ على نقائها وصفائها لتزدهر حياته بكل ألوان الفرح والتفاؤل. تعاهدنا ألا نكتب وننشر إلا كل ما هو صادق يبعث على الأمل ويصبغ حياتنا بألوان التفاؤل.

في هذا الموقع لن تجد إلا كل ما ييعث على السرور والتفاؤل والأمل بأن القادم أجمل. أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا