Share this article

مختصر سيرة النبي

مختصر سيرة النبي تأليف الإمام الحافظ تقي الدين ، أبي محمد عبد الغني المقْدِسِيِّ الجُماعيليِّ الحنبليِّ

وعبد الغني المقدسي هو الحافظ تقي الدين أبو محمد عبد الغني بن عبد الواحد بن علي بن سرور بن رافع بن حسن بن جعفر بن إبراهيم المقتول بن إسماعيل بن الأمير جعفر السيد الأغر بن إبراهيم الاعرابي بن أبو جعفر محمد الرئيس الجواد بن علي الزينبي بن عبد الله بحر الجود بن جعفر الطيار بن أبي طالب ،المقدسي الجماعيلي صاحب كتاب عمدة الأحكام، ولد بجماعيل من أرض نابلس من بيت المقدس سنة 541، ولكنه سرعان ما انتقل مع أسرته من بيت المقدس إلى دمشق.


تعتبر المحنة التي تعرض لها الحافظ المقدسي امتدادً للمحنة التي تعرض لها أحمد بن حنبل من قبل، ولكن بصورة تختلف قليلاً، فكلاهما تعرض للمحنة بسبب ثباته على العقيدة الصحيحة وتمسكه بمذهب السلف وعقيدة أهل السنة والجماعة، كان خصم الإمام أحمد في محنته المعتزلة الذين كانت لهم دولة وصولة أيام خلافة المأمون والمعتصم والواثق بني العباس، في حين أن خصم الحافظ عبد الغني في محنته كان الأشاعرة أتباع أبي الحسن الأشعري (ت: 324 هـ).

ظلت عقيدة الأشعري في بداية الأمر عقيدة مهجورة متروكة، وأخذ يحذر منها بعض أهل العلم وينهى عنها أرباب السلوك ويأمر بلعنها على المنابر السلاطين، مثلما حدث أيام السلطان طغرلبك السلجوقي سنة 433 هـ، وظلت هذه العقيدة حتى أواخر القرن الخامس الهجري وتحديدًا أيام الوزير الشهري نظام الملك (ت: 485 هـ(  الذي احتضن أتباع الأشعري وفتح لهم المدارس في بغداد وأرجاء العراق.

تعرض الحافظ عبد الغني لحملة كبيرة وقاسية من جانب الأشاعرة في كل موطن وبقعة زارها، نظرًا لعلمه الواسع واجتماع طلبة العلم عليه وأيضًا نظرًا لحدته وصرامته عند النقاش.


قال الحافظ أبو موسى بن عبد الغني المقدسي: «مرض والدي في ربيع الأول سنة ست مئة مرضًا شديدًا، منعه من الكلام والقيام، واشتد به مدة ستة عشر يوماً»، ثم ما لبث أن توفي المقدسي في يوم الإثنين 23 من شهر ربيع الأول سنة 600 هـ، وله 59 سنة، ودفن بمقبرة القرافة بمصر  بعدما اضطر للجوء إلى مصر قادما من الشام حيث امتحن في عقيدته.

الكتاب في الرابط التالي

files/A_short_biography_of_the_Prophet_.pdf

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا