Share this article

ما هي الزرعات السنية.. وهل هي آمنة وإلى متى ستدوم؟

ما هي الزرعات السنية؟ dental implants.. وهل هي آمنة وإلى متى ستدوم؟

الزرعة السنية هي عبارة عن تركيبة جراحية تُوضع ضمن عظم الفك ويُسمح لها بالالتحام بالعظم على مدى بضعة أشهر.

تعمل الزرعة السنية كبديل عن جذر السن المفقود. وبدوره يعمل "جذر السن الصناعي" على حمل سن أو جسر تعويضي.

إن الزرعة السنية الملتحمة بعظم الفك هي أقرب شيء لمحاكاة السن الطبيعية لأنها تكون قائمة من تلقاء نفسها دون التأثير على الأسنان المجاورة لها وتمتلك ثباتية عظيمة.

تُدعى عملية الالتحام بين الزرعة السنية وعظم الفك "بالاندماج العظمي osseointegration". معظم الزرعات السنية مصنوعة من مادة التيتانيوم titanium، والتي تسمح للزرعة بالاندماج ضمن العظم دون اعتبارها كجسم أجنبي.

مع مرور الوقت، ساهم تقدم العلوم والتكنولوجيا إلى حد كبير في تحسين نتائج وضع الزرعات السنية، وإن نسبة نجاح زراعة الأسنان حالياً هي قريبة من 98%.

 من البديهي أن يزداد تعرض الإنسان للأمراض كلما تقدم بالعمر، ولعل أشيعها هو ازدياد إصابة الأسنان بالنخر، أو الكسر، أو الفقدان بشكل كامل. ونتيجة التقدم الهائل في مجال العلوم والتكنولوجيا، فقد طرأت تطورات بارزة في مجال طب الأسنان ولعل أبرزها زراعة الأسنان، فبدل اتباع الطرق التقليدية لتعويض الأسنان المفقودة بواسطة التركيبات الثابتة أو المتحركة حسب الحالة، فقد ظهرت عملية جديدة تسمى زراعة الأسنان، والتي تُنجز من خلال غرس زرعات سنية dental implants في عظم الفك.

    ومن المؤكد أن الزرعات السنية آمنة، ولا يوجد خلاف حول أنها تشبه كثيراً الأسنان الطبيعية، وبالتالي فإنها ستدوم طالما أنك تقوم بالاعتناء بها.

    في حال عدم العناية بالزرعات السنية فسيتشكل عليها طبقة مشابهة لتلك المتشكلة على الأسنان الطبيعية المهملة، وإذا تركت دون معالجة فقد يؤدي ذلك إلى التهاب اللثة ونزيف وألم وانزعاج عام، وجميع هذه المشاكل قد تحدث لديك مع الأسنان الطبيعية.

    إذا تم الاعتناء جيداً بزرعاتك وكان العظم الذي وضعت فيه قوياً وسليماً فيمكنك أن تتوقع بقاءها لسنوات عديدة. مع ذلك وكما في زرعات جراحية أخرى (مثل عملية استبدال الورك) لا توجد ضمانة مدى الحياة.

 

 

من نحن

نحن مجموعة من الإعلاميين.. نؤمن بأن القادم أجمل وأن الحياة عبارة عن لوحة تنتظر الألوان.. نحن نولد ولوحة حياتنا بيضاء نقية ولكن مٍنا من يجعلها سوداء ومٍنا من يحافظ على نقائها وصفائها لتزدهر حياته بكل ألوان الفرح والتفاؤل. تعاهدنا ألا نكتب وننشر إلا كل ما هو صادق يبعث على الأمل ويصبغ حياتنا بألوان التفاؤل.

في هذا الموقع لن تجد إلا كل ما ييعث على السرور والتفاؤل والأمل بأن القادم أجمل. أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا