Share this article

أشعر بالحموضة في المريء رغم استخدام العلاج، فما الحل؟

عندي حموضة وارتجاع في المريء كأنه شيء واقف في المريء، المهم قمت بتحليل براز، وطلع عندي جرثومة المعدة، وكتب لي الدكتور مضادين حيويين ومثبط حموضة، المضادان هما: كلارثرومايسين 500، والثاني اموكسسلين 500، مضاد الحموضه اوميبرازول 20. المهم قال لي الدكتور تستخدم الدواء لمدة 14 يوما، الآن منذ أن استخدمت الدواء لي 7 أيام، ولا زلت أشعر بالحموضة في المريء، فهل العلاج لم يجد نفعا أم أنه لا يعطي مفعولا من أول 7 أيام؟ وشكرا.

يجيب د. عطية إبراهيم محمد

من المعروف أن العلاج الثلاثي يمتد لـ 14 يوم كما وصف لك الطبيب، ولذلك يجب أن تستمر في تناول الدواء وللتخفيف من الغثيان، وألم المعدة، والحموضة يمكن تقسيم الوجبات اليومية إلى وجبات خفيفة، ومتكررة، وبعيدة عن التوابل والمقليات، والتعود على تناول اللبن الرايب، مع مطحون الأرز كلما شعرت بالحموضة، أو الغثيان أو صعوبة البلع، ويتم إعادة التحليل مرة أخرى بعد شهر للاطمئنان على القضاء على الجرثومة، وهناك إحتمال لعدم القضاء على الجرثومة مع الكورس العلاجي، ولذلك قد تحتاج إلى تناول الجرعات بعد شهر مرة أخرى إذا كان تحليل الجرثومة إيجابيا.

مع ضرورة العشاء الخفيف ليلا قبل ميعاد النوم بفترة مناسبة بالزبادي وفاكهة الموز الناضج، مع ضرورة الإقلاع عن التدخين إذا كنت مدخنا، والعمل على إنقاص الوزن، وتنظيم الوجبات إذا كنت تعاني من السمنة، أو الوزن الزائد، ولعلاج الغثيان لا مانع من تناول حبوب domperidone 10 mg قبل الأكل ثلاث مرات يوميا لمدة 7 إلى 10 أيام. 

 

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا