Share this article

أشكو من احمرار يصيب وجنتي يصل أحيانا إلى حد الالتهاب.. هل من حل؟

أشكو من احمرار يصيب وجنتي يصل أحيانا إلى حد الالتهاب.. هل من حل؟

التهاب الجلد يعد كمرض من نوع الحساسية المزمنة والتي تحدث على شكل حالات تفاقم وهبوط. في أغلب الأحيان يكشف عن مرض التهاب الجلد في مرحلة الطفولة ولكن بحال لم يشكل تشوهات في جسم الإنسان تختفي الحالة في عمر المراهقة وتختفي معها الأعراض والإلتهاب من تلقاء نفسها. من الضروري أن يحذر الوالدين بحال شكا بإصابة أحد الأطفال بالتهاب الجلد لأن مضاعفاته في حال لم يعالج خطيرة ومن بينها تغيير في الجلد وتشكيل الأختام...من المهم تأمين أدنى قواعد النظافة الشخصية للطفل لمنع المرض من التفاقم بحال إصابته بالتهاب الجلد.

أسباب التهاب الجلد
 
من الأسباب المتعددة لالتهاب الجلد يمكننا أن نذكر الوراثة أو الإجهاد الى جانب الاضطرابات العصبية والمشاعر السلبية لفترات طويلة. من ناحية أخرى علينا التحدث عن عوامل أخرىمحفزة للمرض ومن ببنها الإجهاد العثلي والعمل البدني الشاق وأمراض الجهاز الهضمي والتغيير في نظام النوم كما التسمم والدواء وأمور أخرى كثيرة...هناك أيضاً عوامل بيئية تسبب التهاب الجلد ومن بينها المواد الغذائية الجافة والمواد الصوفية ومستحضرات التجميل وحبوب اللقاح والمواد الحافظة...
 
أعراض وعلاج التهاب الجلد
 
من أهم اعراض المرض التي تظهر على الجسم نذكر الحكة والطفح الجلدي واحمرار الجلد والاضطرابات العصبية. تتشكل على الجلد عقيدات صغيرة مع سطح لامع وتتحول مع الوقت الى اللون الوردي أو البني وقد يصبح الجلد المصاب بالتهاب الجلد ارجوانياً. من المفترض معالجة الحالة على الفور مع استشارة الطبيب المختص حولها.

 

من نحن

مجموعة من الإعلاميين تجمعنا تجربة العمل في الصحافة الإليكترونية.. ويجمعنا كذلك الإعجاب بتجربة النهضة في دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام وتجربتي دبي وأبو ظبي على وجه الخصوص.

أهلا بكل من يريد أن يشاركنا التجربة ويساهم بما لديه من رؤى شاهدها في دولة الإمارات.. فكل ما نقدمه من أجل أن تصبح بلاد العرب أجمل بلاد العالم.

تواصل معنا